رسالة اخبارية

منعت السلطات المغربية مساء اليوم 25 فبراير2017 على الساعة الخامسة مساء، مجموعة أمل للاطر الصحراوية من تنظيم ندوة علمية تحت عنوان ” ضمانات المحاكمة العادلة نموذج محاكمة اكديم ازيك”  ، والتي كان مزمع تنظيمها بمقر الاتحاد الجهوي لنقابة UMT بالعيون/ الصحراء الغربية ، دون ان تقدم مبررات اسباب المنع.

وقد عاينت الجمعية لصحراوية ASVDH من خلال مندوبها حصار مكثفا من مختلف الاجهزة المغربية لمحيط مقر الاتحاد الجهوي لنقابة UMT والذي تم اغلاق بابه الرسمي بعناصر من القوات العمومية المغربية بزي مدني مانعة المنظمين والمحاضرين من ولوج المقر.

كما اقدمت السلطات المغربية بقيادة نائب والي امن ولاية العيون/ الصحراء الغربية، على منع مندوب  الجمعية الصحراوية ASVDH من توثيق المنع وتمت مصادرة كاميرا الجمعية لاكثر من 15 دقيقة ، وهو  التصرف الذي يعتبر مساسا بالحريات والحقوق وتضييقا على عمل الجمعية في توثيق و رصد انتهاكات حقوق الانسان بالصحراء الغربية .

جدير بالذكر بان السلطات المغربية دأبت على منع العديد من الانشطة المماثلة  كما حدث السنة الماضية وفي نفس المكان للاطر الصحراوية المعطلة  حينما تم منعهم وبالقوة من تنظيم ندوة فكرية لتسليط الضوء على البطالة في صفوف الصحراويين عامة و حاملي الشواهد العليا بصفة خاصة ، امام مايزخر به الاقليم من خيرات وثروات.

عن الجمعية الصحراوية

 ASVDH

العيون/الصحراء الغربية

 في 25/02/2017